تطورات خطيرة ومستفزة لجميع الأطراف.. توجيهات بتدمير مسجد يمثل معلم أثرى عريق في الخوخة (صور)

الميدان اليمني – خاص –

أفادت مصادر محلية في مديرية الخوخة بأن مكتب الثقافة قام بتدمير مسجد القطابا الأثري.

وقالت المصادر إن مكتب الثقافة أقدم على تدمير مسجد القطابا الأثري الذي يعود لمئات السنين، بضوء أخصر من قائد المقاومة في الساحل العميد طارق صالح.

وأوضحت المصادر أن مكتب الثقافة تحجج بأن قبلته مائلة وغير صحيحة، بينما يرى مراقبون محليون أن هذه مبررات غير منطقية.

من جهته ندد سكان محليون من أبناء الخوخة بهذه الخطوة التي وصفوها بأنها تنساق وراء حجة مزيفة وباطلة يُراد منها استهداف تاريخ وحضارة اليمن العريق وطمس المعالم الأثرية بالساحل الغربي، ضمن مشروع تدميري لكل المعالم والقباب والأضرحة والمساجد الأثرية في المنطقة.

وفي وقت سابق من العام 2018م اقدمت عناصر متطرفة تابعة لقوات العمالقة السلفية على تفجير أحد المساجد التاريخية الاعرق والأقدم في الساحل الغربي والضريح الذي يحوي واحدا من أبرز علماء القرن السابع الهجري، وهو مسجد وضريح العلامة أحمد الفاز في منطقة الفازة بمديرية التحيتا محافظة الحديدة.

إقرأ أيضاً  شاهد بالفيديو: إعلامية سورية تخلع الحجاب وتثير الجدل على مواقع التواصل

وتشير الدراسات التاريخية الى ان ذلك الجامع بني في القرن الثاني الهجري واشتهر كمكان مبارك أعاد بناؤه النجاحيون ثم الأيوبيون، أما الرسوليون والطاهريون فكانوا يقيمون فيه احتفالاتهم الدينية ثم رممه العثمانيون. واحترمته الدول كلها. بوصفه مكان خلوة الصالحين والعلماء حتى جاء الذين حسبناهم الملاذ.

وتعرض عدد كبير من المعالم التاريخية والإسلامية إلى التدمير الممنهج على أيدي القوات الموالية للإمارات في الساحل الغربي.

شارك هذا الخبر

شاهد أيضاً

السفير السعودي “آل جابر” يوجه موجعة للمجلس الرئاسي ويصدر بيان

الميدان اليمني – متابعات كشفت مصادر سياسية أن البيان الصادر مؤخرا باسم مجلس القيادة الرئاسي، …