الرئيسية / أخبار اليمن الآن / أول رئيس عربي يكسر حاجز الخنوع ويلغي “عيد الفطر” في بلاده ويعلن الحداد وتنكيس الأعلام تضامنًا مع ضحايا غزة (الاسم)
غارات إسرائيلية على غزة

أول رئيس عربي يكسر حاجز الخنوع ويلغي “عيد الفطر” في بلاده ويعلن الحداد وتنكيس الأعلام تضامنًا مع ضحايا غزة (الاسم)

الميدان اليمني – وكالات

أعلنت الرئاسة الفلسطينية أن الرئيس محمود عباس أبو مازن قرر إلغاء كافة الاحتفالات في عيد الفطر واقتصارها على الشعائر الدينية.

وبحسب بيان نشرته وكالة الأنباء الفلسطينية “وفا” ألغى الرئيس الفلسطيني كافة الاحتفالات لمناسبة عيد الفطر، وأكد على اقتصارها على الشعائر الدينية فقط.

ووفقا للبيان تضمن قرار الرئيس الفلسطيني تنكيس الأعلام، وذلك “حدادا على أرواح شهداء شعبنا الذين ارتقوا، مساء الاثنين، في القصف الإسرائيلي على قطاع غزة”.

وكان 20 فلسطينيا بينهم 9 أطفال، قد توفوا مساء الاثنين، في غارة إسرائيلية على بيت حانون شمال قطاع غزة.

وفي وقت سابق، أعلنت فصائل المقاومة الفلسطينية في قطاع غزة عن استهداف القدس وعسقلان والمستوطنات الإسرائيلية في محيط قطاع غزة برشقات صاروخية، في أعقاب التصعيد الإسرائيلي في القدس المحتلة.

كما أعلن الجيش الإسرائيلي، أن منظومة القبة الحديدية تصدت لصاروخ واحد أطلق من قطاع غزة، باتجاه القدس، فيما سقط 6 صواريخ أخرى في مناطق مفتوحة.

وتابع قائلاً: “متابعة الإنذارات في منطقة أورشليم ومحيطها فالحديث عن إطلاق 7 صواريخ من قطاع غزة.. القبة الحديدية تعترض أحد الصواريخ بينما سقط الباقي في مناطق مفتوحة”.

إقرأ أيضاً  شاهد بالفيديو.. نهاية مأساوية لكلب لم يستجب لنداء صاحبه بالابتعاد عن التمساح!

وكانت “كتائب القسام”، الجناح العسكري لحركة “حماس”، أمهلت القوات الإسرائيلية للانسحاب من المسجد الأقصى حتى السادسة مساء، محذرة من العواقب.

وقال أبو عبيدة، الناطق باسم “كتائب القسام”، عبر قناته على “تليغرام”، إن “قيادة المقاومة في الغرفة المشتركة تمنح الاحتلال مهلة حتى الساعة السادسة من مساء اليوم لسحب جنوده ومغتصبيه من المسجد الأقصى المبارك وحي الشيخ جراح، والإفراج عن كافة المعتقلين خلال هبة القدس الأخيرة، وإلا فقد أعذر من أنذر”.

واقتحمت الشرطة الإسرائيلية، صباح الاثنين، للمرة الثانية خلال أيام، المسجد الأقصى واعتدت على المصلين داخله. ويشهد حي الشيخ جراح بالقدس منذ أكثر من 10 أيام، مواجهات بين الشرطة الإسرائيلية وسكان الحي الفلسطينيين، ومتضامنين معهم. ويحتج الفلسطينيون في الحي على قرارات صدرت عن محاكم إسرائيلية بإجلاء عائلات فلسطينية من المنازل التي شيدتها عام 1956.

شاهد أيضاً

عاجل: بشرى سارة جدا لليمنيين طال انتظارها.. الإعلان عن صرف راتب شهرين دفعة واحدة لموظفي الدولة المدنيين والعسكريين .. وهذا ما حدث قبل ساعات في البنك المركزي بالعاصمة

الميدان اليمني – متابعة خاصة أفادت مصادر عسكرية بأن عددا من مندوبي الوحدات العسكرية والأمنية …