بينهم روسيتان.. الحصيلة النهائية لضحايا غارات التحالف على حي الرباط بالعاصمة صنعاء.. وهذه أسماء القتلى والجرحى

غارة جوية على حي الرباط السكني وسط صنعاء خلفت عشرات الجرحى والقتلى

الميدان اليمني – خاص

ارتكب التحالف العربي، مجزرة في حيّ الرباط وسط العاصمة صنعاء، أدت إلى مقتل وإصابة 77 مدنياً، بينهم أسرة بكاملها، بعد أن أعلن التحالف بدء عملية نوعية ضد مليشيات الحوثيين.

وأفاد مصدر طبي أن ستة مدنيين بينهم أربعة أطفال قُتلوا، وأُصيب 71 آخرون، منهم روسيتان تعملان في قطاع الصحة.

وأوضح المصدر لـ”الميدان اليمني”، أن الأرقام تشير إلى إصابة 71 جريحا معظمهم من الأطفال والنساء، حيث يرقد الكثير منهم في غرف العناية المركزة، فيما وصل عدد القتلى إلى 6 بينهم 4 أطفال، وأن أعداد القتلى قابلة للارتفاع نتيجة وجود الكثير من الإصابات الخطيرة، التي لم تستقر حالتهم حتى الآن.

وأضاف المصدر أنه وبعد انتهاء عمليات انتشال الضحايا والجرحى من تحت الأنقاض بلغت الحصيلة النهائية ستة قتلى منهم أربعة أطفال من أسرة واحدة ورجلين فيما بلغ عدد الجرحى 71 منهم 27 طفلا و17 امرأة و27 رجلا.

وفي وقت سابق من اليوم الخميس، نشر “الميدان اليمني” عدداً من مقاطع الفيديو والصور التي توثق آثار وحجم الدمار الذي خلفه قصف طائرات التحالف لمبنى مدني، وإنقاذ المدنيين من المجزرة، وسط حالة من الخوف والهلع.

وقال مصدر “الميدان اليمني” إن الغارة على حي الرباط المعروف بازدحامه بالسكان المدنيين أدت أيضاً إلى إصابة عشرات الأشخاص وتدمير عدد من المنازل، وسط حالة من الهلع بين السكان.

وتابع أن من بين الجرحى امرأتين روسيتين تسكنان في الحي المقصوف، وأن إحداهن متزوجة من مواطن يمني أصيب هو الآخر إثر استهداف شقتهم بشارع الرباط، وأنها منطقة مزدحمة وآهلة بالسكان.

وأوضح أن عملية القصف جرت في ساعة مبكرة من صباح اليوم الخميس، ما أصاب الأهالي بالخوف والفزع، وأن أعداد المصابين قابلة للارتفاع في ظل عدم إحصاء كافة الأضرار في المنطقة.

وكان التحالف قد نفذ صباح اليوم الخميس سلسلة من الغارات على العاصمة صنعاء، استهدفت مناطق متفرقة وأثارت حالة من الهلع والخوف وسط السكان.

وذكرت مصادر “الميدان اليمني” في وقت سابق من اليوم الخميس، أن طائرات التحالف استهدفت بعدة غاراتٍ معسكر الفرقة الأولى مدرع ومعسكر الصيانة بصنعاء، مضيفاً أن غارتين جوية استهدفت منطقة النهدين، و 3 غارات أخرى استهدفت جبل عطان.

وأضاف أن التحالف شن 3 غارات على منطقة نقم خلف فندق موفنبيك، فيما شن غارتين خلف السفارة القطرية بحق نقم.

وأكدت مصادر “الميدان اليمني” أن إحدى الغارات استهدفت منزلاً بحي الرقاص وسط العاصمة صنعاء، في حين لم ترِد تفاصيل عن حجم الخسائر والأضرار المادية.

ويأتي هذا القصف بعد يومين من إعلان الحوثيين استهدافهم “منشآت حيوية سعودية” بسبع طائرات مسيَّرة من دون طيار.

وهذه ليست المرة الأولى التي يستهدف فيها التحالف منازل مدنية؛ فقبل ثلاثة أيام قُتل ثلاثة مدنيين بينهم امرأة، وأُصيب 12 في غارة على منزل بمديرية قعطبة في محافظة الضالع جنوبي اليمن.

وتقود المملكة العربية السعودية والإمارات العربية المتحدة تحالفاً عربياً ضد الحوثيين، منذ عام 2015، بدعوة من حكومة الرئيس عبد ربه منصور هادي، لاستعادة الشرعية، وإعادة السيطرة على البلاد بعد استيلاء الحوثيين على العاصمة صنعاء وعدد من المناطق.

وخلَّفت هذه الحرب آلاف الضحايا من المدنيين، وأدت إلى نزوح الملايين وتفشِّي الأمراض والمجاعة.

شارك هذا الخبر

شاهد أيضاً

قوات صنعاء تنفذ هجوم معاكس وتسيطر على منطقة هامة في مأرب بعملية خاطفة رداً على اغتيال أحد منتسبيها

اندلعت اشتباكات عنيفة، فجر امس الإثنين، بين قوات حكومة صنعاء وقوات العمالقة الجنوبية ودفاع شبوة …