هل تشعر بالبرد بشكل مستمر.. 10 أسباب مثيرة للقلق

هناك من يشعر بالبرد في معظم الأوقات، ولا يرتبط هذا الشعور لديه بطبيعة الجو، وإنما بظروف أخرى، منها عوامل لا يتعلق أغلبها بالاستعدادات المادية من ملابس، أو عدم التعرض للأجواء السيئة، حيث تشمل هذه الأسباب عوامل مرضية وأخرى غير مرضية، ويوجد لذلك عدد من الأسباب المرضية منها الخفيف والآخرالذي يتطلب عناية طبية فورية، ومنها:

فقر دم

يحدث فقر الدم عندما لا يكون لديك ما يكفي من خلايا الدم الحمراء السليمة لتزويد جسمك بكل الأكسجين الذي يحتاجه، وسوف يتركك هذا متعبًا وضعيفًا ودوارًا وضيقًا في التنفس كما يمكن أن يجعلك تشعر بالبرد، خاصة يديك وقدميك، وسيجد طبيبك السبب ويخبرك إذا كنت بحاجة إلى تغييرات في نظامك الغذائي أو المكملات الغذائية أو أي علاج آخر.

وبدون الكمية المناسبة من الحديد، يمكن أن تصاب بفقر الدم الناجم عن نقص الحديد، مما قد يجعلك تشعر بالبرد قد يكون سببه فقدان الدم، أو اتباع نظام غذائي سيئ، أو لأن جسمك لا يستطيع امتصاصه بشكل جيد وأفضل مصدر هو اللحوم الحمراء، ولكنه موجود أيضًا في الدواجن والأسماك وتشمل بعض المصادر غير اللحوم الخبز والحبوب المدعمة بالحديد والبازلاء وفول الصويا والحمص والخضروات ذات الأوراق الخضراء الداكنة.

يمكن أن يسبب نقص فيتامين بي 12 فقر الدم، مما قد يجعلك تشعر بالبرد، ويمكنك الحصول على فيتامين ب12 عند تناول الدجاج والبيض والأسماك، ويتم تحصين بعض الحبوب والأطعمة الأخرى بها أيضًا، ضع في اعتبارك أنك قد لا تحصل على ما يكفي من فيتامين B12 حتى لو تناولت الكثير من الطعام معه فيواجه بعض الأشخاص صعوبة في امتصاص الفيتامين بسبب مرض أو دواء يتناولونه.

قصور الغدة الدرقية

ويحدث ذلك عندما لا تنتج الغدة الرقية الموجودة في رقبتك ما يكفي من بعض الهرمونات، ويمكن أن يجعلك حساسًا جدًا للبرد وقد تعاني أيضًا من آلام المفاصل والإمساك وجفاف الجلد وزيادة الوزن. يمكن أن تستغرق الأعراض سنوات لتظهر.

قد يكون سبب قصور الغدة الدرقية بسبب أشياء كثيرة، بما في ذلك المرض أو علاجات لحالات أخرى. يمكن لطبيبك أن يصف هرمونات من صنع الإنسان لتحل محل الهرمونات التي لا يصنعها جسمك.

ظاهرة رينود

عندما تصاب بظاهرة رينود تتفاعل الأوعية الدموية في يديك بشكل مبالغ فيه مع درجات الحرارة الباردة أو التوتر خلال النوبة، والتي تستمر عادة من بضع دقائق إلى ساعة، فإنها تضيق وتحد من تدفق الدم وقد يؤدي ذلك إلى برودة وخدر أصابع يديك وقدميك، وقد تتحول إلى اللون الأبيض أو الأزرق، ومع عودة الدم قد تبدأ بالوخز أو حتى بالألم ويمكن للعلاج تخفيف الأعراض ومنع تلف الأنسجة وقد تحتاج لعملية جراحية إذا كانت الحالة شديدة.

مرض كلوي

مرض السكري وارتفاع ضغط الدم غالبا ما يسبب أمراض الكلى وقد تتراكم النفايات إلى مستويات خطيرة لأن الكليتين تقومان بعمل ضعيف في تصفية الدم وهذا يمكن أن يخفض درجة حرارة الجسم ويسبب مشاكل أخرى وترتبط أمراض الكلى أيضًا بفقر الدم، مما قد يجعلك تشعر بالبرد حتى عندما يكون الجو دافئًا بالخارج، وقد تشعر بالراحة عندما يعالج طبيبك مرض الكلى لديك.

مرض الشريان المحيطي

ويحدث الشريان المحيطي عندما تؤدي اللويحة إلى تضييق الشرايين وتجعل من الصعب على ساقيك، وأحيانًا ذراعيك، الحصول على كمية كافية من الدم وإذا كانت إحدى الساقين أكثر برودة بكثير من الأخرى، خاصة إذا كانت مؤلمة أو مخدرة أو ضعيفة، فقد يكون ذلك علامة على المرض، يمكن أن تساعد التغييرات في النظام الغذائي وممارسة التمارين الرياضية في بعض الأحيان، ولكن قد يقترح طبيبك دواءً وفي بعض الأحيان إجراءً أو عملية جراحية لعلاجه.

فقدان الشهية العصبي

يعد فقدان الشهية العصبي اضطراب في الأكل يؤدي إلى خفض عدد السعرات الحرارية بشكل كبير ويمكن أن يجعلك نحيفًا بشكل خطير، وقلة الدهون في الجسم يمكن أن تسبب الشعور بالبرد طوال الوقت، خاصة في اليدين والقدمين، هذه الحالة يمكن أن تهدد الحياة.

الأنفلونزا

وتنجم الأنفلونز عن فيروس يؤثر على الجسم كله، بما في ذلك الأنف والحنجرة والرئتين ويمكن أن تصاب بحمى شديدة وقشعريرة مع الصداع وآلام العضلات والسعال والضعف، يمكن أن تكون خطيرة، وخاصة بالنسبة للأطفال وكبار السن.

الاعتلال العصبي المحيطي

إذا شعرت أن قدميك باردتان ولكن ليس باردًا عند اللمس، فقد يكون ذلك علامة على الاعتلال العصبي المحيطي وغالبًا ما يبدأ عند أصابع القدم ويتحرك إلى أعلى الساق ويحدث ذلك عندما تؤدي إصابة أو حالة طبية إلى إتلاف أعصابك، مرض السكري هو سبب شائع، وقد تصاب به أيضًا بسبب الالتهابات، أو أمراض الكبد أو الكلى، أو عدم حصولك على ما يكفي من الفيتامينات، أو الاتصال بالمواد الكيميائية السامة.

قصور الغدة النخامية

ويحدث قصور الغدة النخامية عندما لا تنتج الغدة النخامية ما يكفي من هرمونات معينة، أحد الأعراض النموذجية هو أنك حساس للبرد أو تجد صعوبة في البقاء دافئًا، وقد تصاب أيضًا بفقر الدم وتفقد شهيتك وتفقد بعض الوزن.

الدواء

قد تجعلك بعض الأدوية تشعر بالبرد كأثر جانبي على سبيل المثال، تساعد حاصرات بيتا القلب على الاسترخاء وتمنع الجسم من إنتاج مواد كيميائية ضارة استجابةً لأمراض القلب لكنك قد تشعر أيضًا بالدوار والتعب والغثيان والبرودة في يديك وقدميك.

شارك هذا الخبر

شاهد أيضاً

بالأسماء.. الجوبي يكشف عن 200 منطقة يمنية مهيئة لهطول الأمطار خلال ساعات عيد الأضحى القادمة

نشر الفلكي اليمني احمد الجوبي اسماء 200 منطقة يمنية، قال انها مهيئة لهطول الامطار خلال …