الوضع مهدد بالانفجار.. شبوة توتر عسكري جديد ومختلف عن السابق حول حقول النفط..ماذا تعمل قوات الانتقالي بعسيلان بكامل عدتها العسكرية ؟

الميدان اليمني – خاص –

أفادت مصادر محلية في محافظة شبوة جنوب شرق اليمن بعودة التوتر العسكري من جديد حول حقول النفط بمنطقة عسيلان .

وبينت المصادر بأن التوتر العسكري بين القوات المشتركة التابعة للعميد طارق عفاش من جهة وبين قوات دفاع شبوة من جهة ثانية عقب الاتفاق المبرم بين المحافظ عوض محمد ابن الوزير العولقي ووجهات قبلية تابعة لقبائل بلحارث .

وأوضحت المصادر بأن محافظ شبوة أبرم اتفاق مع قبائل بلحارث على رأسهم الشيخ علي بن منصر حصيان والذي نص على تقاسم حماية حقول النفط في عسيلان مناصفة بين قوات تختارها السلطة وأبناء بلحارث .

وأشارت المصادر إلى أن قبائل بلحارث انسحبت من الحقول النفطية تنفيذا للاتفاق المبرم مع محافظ شبوة لتسيطر القوات المشتركة على مواقع الحقول النفطية.

ونوهت المصادر ذاتها إلى قوات دفاع شبوة والعمالقة تمركز بالقرب من المنشآت النفطية عقب تمركز القوات المشتركة في الحقول النفطية مطالبة بانسحاب القوات المشتركة .

وأكدت المصادر بأن قوات دفاع شبوة والعمالقة ترفض رفضا قاطعا تواجد القوات المشتركة في مواقعها بالحقول النفطية وتطالب بانسحابها مؤكدا بأن الحماية للحقول النفطية من حقها دون أي قوة أخرى غيرها.

إقرأ أيضاً  كارثة وشيكة تهز المنطقة.. والحوثي يبعث رسالة عاجلة للأمم المتحدة وهذا ما سيحدث بعد أيام

ويترقب أبناء المنطقة بقلق بالغ تلك التوترات العسكرية مخافة انفجار الوضع عسكريا بين تلك القوات مما قد يتسبب بكارثة تحل مجددا على المواطنين.

شارك هذا الخبر

شاهد أيضاً

بوساطة دولة خليجية وبعيدا عن الشرعية .. مفاوضات سرية جديدة بين الحوثيين والسعودية لحل الأزمة اليمنية (تفاصيل)

الميدان اليمني – متابعات – قال موقع «نشرة انتليجنس أونلاين» المخابراتية الفرنسية، يوم الجمعة، إن …